Uncategorized
Trending

يقود جريزمان ما بعد الستين فريق أتليتكو مدريد إلي فوز صعب على فالنسيا

بماذا يقود جريزمان ما بعد الستين فريق أتليتكو مدريد إلي فوز  صعب على فالنسيا؟ 

تابعونا علي جوجل نيوز

يقود جريزمان ما بعد الستين فريق أتليتكو مدريد إلي فوز صعب على فالنسيا

 

بماذا يقود جريزمان ما بعد الستين فريق أتليتكو مدريد إلي فوز  صعب على فالنسيا؟ 

 


لقد حقق فريق أتليتكو مدريد الفوز على فريق فالنسيا بهدف دون رد في المباراة التي أقيمت على ملعب ميستايا

في الجولة الثالثة من الدوري الإسباني لكرة القدم. ولقد سجل أنتوان جريزمان هدف واحد أمام فريق أتليتكو مدريد في المباراة المقامة.


https://egy4ever.com/?p=853

* الدوري الإسباني لكرة القدم ..


وارتفع رصيد فريق جريزمان إلي النقطة السادسة في المركز السابع من المباريات المقامة، بينما توقف رصيد فريق فالنسيا عند النقطة الثالثة في المركز الرابع عشر.




ولقد سجل في الدقيقة الثلاثة والعشرين من المباراة فريق فالنسيا الهدف الأول عن طريق اللاعب يونس موسى

بتسديدة رائعة لامست القائم وسكنت في الشباك، ولكن لغي الحكم الهدف بسبب وجود خطأ قبل وصول الكرة إلي اللاعب يونس موسى.



كما كان أيضاً في الدقيقة الواحدة والثلاثون سدد اللاعب جواو فيليكس تسديدة قوية ، ولكن كرته تصدى لها الحارس

ببراعة. وتم طرد الحكم تيري كوريا لاعب فالنسيا بسبب دفع لألفارو موراتا المنفرد بالمرمى في الدقيقة الثمانية

والثلاثون من زمن المباراة ، ولكن بعد العودة إلي تنقية الفيدية اكتفى الحكم بالبطاقة الصفراء فقط . وفقاً إلي

شبكة كادينا سير فأن لجنة الحكام في إسبانيا تعجبت من قرار الحكم بالعودة إلي تقنية الفيديو وإلغاء الطرد.




كما كان قبل نهاية الشوط الأول بدقيقة واحدة فقط انفرد ألفارو موراتا بالمرمى ، ولكنه أهدر فرصة الهدف الأول

لفريق أتليتكو مدريد. وفي الشوط الثاني دخل أنتوان جريزمان بديلاً في الدقيقة ثلاثة وستون بدلاً من الاعب جواو فيليكس.



وكان هذا تبديل اعتاد دييجو سيميوني على إجرائه منذ بداية الموسم الحالي، وبعض التقارير الصحفية أشارت إلى

 

أن سيميوني يتمعد إشراك جريزمان أقل من 30 دقيقة في كل مباراة لوجود شرط في عقده يجبر الفريق على شراؤه

 

من نادي برشلونة في حال تخطى الثلاثون دقيقة في 50% من مباريات أتليتكو مدريد المقامة في هذا الموسم الحالي.



وبعد دخول اللاعب جريزمان ب 3 دقائق فقط ، سجل الهدف الأول لفريق أتليتكو مدريد من تسديدة من خارج

منطقة الجزاء غيرت اتجاهها وخادعت الحارس. وكان في مقدرة لاعبي أتليتكو مدريد أن يسجلوا أكثر من هدف ثانٍ

في الدقائق الأخيرة من هجمات مرتدة ولكن تألق الحارس ماردشفيلي ومنع ذلك من الحدوث.

 

تابعونا علي جوجل نيوز

Related Articles

Leave a Reply

Check Also
Close
Back to top button
%d bloggers like this: