منوعات

مهندسون يابانيون يطورون توربينات رياح جديدة يمكنها جمع …

طور مهندسون في اليابان نوعًا جديدًا من توربينات الرياح يهدف إلى مقاومة رياح الإعصار والأمطار دون الانهيار، وكذلك يولد منها الطاقة اللازمة، وذلك باستبدال استخدام الشفرات التقليدية بثلاث أسطوانات طويلة تدور عندما تمر الرياح حولها، ويتم التقاط الطاقة الحركية المنتجة أثناء تدويرها ثم تحويلها إلى كهرباء للشبكة.

ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، تم تصميم توربينات الرياح بواسطة شركة Challenergy Inc، وهي شركة ناشئة للطاقة مقرها طوكيو، أسستها أتسوشي شيميزو بعد كارثة فوكوشيما النووية في عام 2011، بهدف إنشاء أشكال أقل خطورة على البيئة لإنتاج الطاقة.

توربينات الرياح الجديدة
توربينات الرياح الجديدة

وقال شيميزو: “لم تنطلق مزارع الرياح في اليابان بسبب صعوبة ضبط اتجاه ريش التوربينات عندما تغير الرياح اتجاهها بسرعة، فإن هيكل المروحة هو نقطة الضعف في توليد الطاقة لأن الشفرات يمكن أن تنفجر عند الرياح القوية”.

ويُطلق على التوربين الخاص بـ Challenergy ماجنوس، والتي تعمل على ظاهرة في الفيزياء تسببت في تحرك الأجسام الدوارة عبر سائل أو غاز لإنشاء مناطق ذات ضغط مرتفع ومنخفض يبقي الجسم يدور.

وأمضى شيميزو عامين في العمل على التصميم وحلل أكثر من 5000 تقنية مختلفة حاصلة على براءة اختراع قبل الاستقرار على تصميمه الخاص.

توربينات الرياح
توربينات الرياح

ويتعين على معظم التوربينات المستندة إلى الشفرة أن تغلق في رياح تتجاوز 55 ميلاً في الساعة لأسباب تتعلق بالسلامة، لكن ماجنوس يمكن أن تعمل في رياح تصل سرعتها إلى 90 ميلاً في الساعة، مع القدرة على تحمل عواصف تصل إلى 156 ميلاً في الساعة.

وتم تطوير التوربينات خلال عدة سنوات، ولكنها دخلت المراحل النهائية للاختبار في جزيرة صغيرة في محافظة أوكيناوا تحسبا لإصدارها في وقت لاحق من هذا العام.

وكانت في عام 2017  تم اختبارها في نانجو ، وهي جزيرة مختلفة في أوكيناوا، ونجت من إعصار ضرب الجزيرة بسرعات قصوى بلغت 74 ميلاً في الساعة، وتبلغ تكلفة توربين ماجنوس حوالي 181،700 دولار.

egy4ever.com

Related Articles

Leave a Reply

Back to top button
%d bloggers like this: