روحانياتمنوعات

تعرف علي فوائد اليوجا والتأمل لتقليل التوتر

اليوجا من الرياضات التي صبر المزايا الكثيرة للجسد والذهن، إذ تعاون في تخفيف الاضطراب وتهدئة البدن والذهن والروح، فيمكن أن تكون الحياة مرهقة مع جداولنا المزحومة والمرهقة، التي لا تنْفذ بجوار تفشي جائحة فيروس Covid 19 إذ ارتفع الإجهاد النفسي إثنين من المرات ويُعتقد أن اليوجا والتأمل هما وسطاء لتخفيف القلق وتهدئة البدن والذهن ليس ذلك لاغير ، ثمة منافع قديمة وعصرية مثبتة لليوجا والتأمل، استنادا لتقرير لصحيفة TIME NOW NEWS .

 

مزايا اليوجا والتأمل للصحة الجسدية والعقلية

 

التقليل من القلق: لم يترك تأثيرا الكود البرمجي الحاضر والكارثة على عقولنا فقط، إلا أن على البدن أيضًا، خذ قليل من الزمن لنفسك حتى عشرة دقائق في مكانك المفضل والمعزول في بيتك، ما عليك إلا القٌعود بأسلوب مستقيم، إيلاء الاهتمام، التأمل، اشعر أنك تطلق الطاقة الهدامة واستمع إلى نفسك الداخلية.

 

أنقص ضغط الدم: الإجهاد يميل إلى صعود الكبس الداخلي الأمر الذي يكون سببا في صعود ضغط الدم، زيادة ضغط الدم ظرف يلزم أن تؤخذ على محمل الجد إنه مرض ، إن لم يكمل مداواته ، من الممكن أن يكون سببا في النوبات القلبية والسكتات الدماغية. مع اليوجا والتأمل ، تَستطيع تهدئة أعصابك بواسطة الإهتمام على نفسك الداخلية عن طريق التنفس العميق.

 

حماية وحفظ صحه المفاصل: كسب المال والعمل من المنزل والقعود على مكتبك أو سريرك أو أريكتك دون تحريك جسمك يؤدى الى الاصابه بمشاكل في المفاصل، إذ يقوم السائل الزليلي بتوصيل الأكسجين والمواد المغذية إلى غضروف المسهب ، الأمر الذي يساند على استعادته والحفاظ على سلامته إذا جلست بوضع محدد لساعات طويلة ، فإن مفاصلك ستقطع سريان السائل ، الأمر الذي يكون السبب في احتباس فقاعات الرياح ولذا الدافع وقتما تكسر مفاصل أصابعك ، فإن صوت الفرقعة هو صوت هذه الفقاعات المحبوسة التي تطلق سوف تقوي اليوجا العضلات بخصوص المفاصل التي أقفلتها ، الأمر الذي يعاون على استقرارها بواسطة تحريك المفاصل في إطار حركتها التام ، تعمل تحميل المفاصل على ترقية جريان السائل الزليلي ، الأمر الذي يسفر عن تليينها ، الأمر الذي يجيز بالحركة السلسة والصحية للعظام.

 

 

تدعيم تميز السبات: تعاون اليوجا والتأمل في ارتفاع إفراز الميلاتونين ، وهو هرمون يضبط ويرتب السبات واليقظة ، وبذلك فإن لهما نفوذًا هائلًا على الضغط النفسي والاكتئاب والكرب المزمن والتوتر وعامتها أسباب مشتركة في مشكلات السبات.

 

يقلل الصداع النصفي والصداع: اليوجا والتأمل من الممكن أن يكونا دواءًا معاونًا هادفًا للمساعدة في تخفيض نسبة تقدم الصداع النصفي يعطي الزمان للابتعاد عن أي شاشة تتعرض لها ويعينك على تشجيع العصب الغامض ، وهو مُجدي في تخفيف الصداع النصفي والصداع.

Related Articles

Leave a Reply

Back to top button
%d bloggers like this: